كشفت وسائل إعلام أردنية، عن أول تحرك رسمي من قبل الاتحاد الإيراني لكرة القدم ضد نظيره الأردني بشأن جنس حارسة مرمى منتخب إيران للسيدات.

تقدم الاتحاد الإيراني لكرة القدم بشكوى إلى لجنة الانضباط والأخلاق في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ضد نظيره الأردني،  حسب موقع خبرني الأردني.

وكانت حارسة مرمى منتخب إيران الكروي للسيدات، زهرة كودايي، قد خرجت عن صمتها، كاشفة عن أول تحرك تجاه الاتحاد الأردني لكرة القدم.

وقالت كودايي، إنها ستلاحق الاتحاد الأردني لكرة القدم أمام القضاء، بتهمة التنمر، مؤكدة أن الهدف من ذلك هو رد الاعتبار واستعادة الكرامة، بعد تشكيكه بشكل علني في جنسها واحتمال كونها ليست إمرأة.

ودعا الاتحاد الأردني لكرة القدم، الأحد قبل الماضي، الاتحاد الآسيوي للتحقق من جنس إحدى لاعبات منتخب إيران، التي شاركت في مباراة نهائي تصفيات كأس آسيا، وفازت بها إيران بركلات الترجيح، مشددا على أن المنتخب الإيراني له سوابق في اتخاذ مثل هذه الوسائل، من خلال إشراك لاعبين ذكور على أنهم لاعبات سيدات ضمن منتخب السيدات، وتعاطي المنشطات.

من جانبها، ردت مدربة المنتخب الإيراني لكرة القدم الخاصة بالسيدات، مریم إیراندوست، على مطالبة الاتحاد الأردني لكرة القدم، واعتبرت مریم إیراندوست، في تصريحات مع وكالة أنباء الرياضة الإيرانية- ورزش سه، هذه الشائعات مجرد ذريعة لعدم قبول الهزيمة أمام الإيرانيات، قائلة: من الطبيعي أن يسعى الأردنيون للهروب من الهزيمة.

المصدر:- سبوتنيك