أرجأ رئيس مجلس الأمة، في الكويت، مرزوق الغانم جلسة المجلس الخاصة التي كانت مقرر عقدها اليوم الأربعاء، لعدم اكتمال النصاب وعدم حضور الحكومة، وقرر رفع الجلسة.

وأشار رئيس المجلس في كلمته أمام النواب الحاضرين إلى أنه قرر رفع الجلسة استنادا إلى المادة 116 من الدستور، والتي تنص في فقرة منها على أنه يجب أن تمثل الوزارة في جلسات المجلس برئيسها أو ببعض أعضائها.

وبحسب صحيفة القبس الكويتية، كان رئيس مجلس الأمة وجه الدعوة، في وقت سابق، لحضور الجلسة الخاصة التي كان مقرراً عقدها اليوم، بناءً على طلب نيابي لمناقشة عدد من تقارير اللجان البرلمانية عن الاقتراحات بقوانين ومشروعات القوانين.

وأوضح الغانم: استلمت طلباً بعقد جلسة خاصة من الأخ خالد المونس العتيبي وآخرين يوم الأحد الساعة الواحدة والنصف وخمس دقائق، وكان مستوفياً للاشتراطات اللائحية المطلوبة من حيث الشكل وبالتالي قمت بتوجيه الدعوة للجلسة.

وأضاف أنه تسلم طلبا آخر من النائب مهلهل المضف وآخرين يشمل أربعة بنود من ستة بنود موجودة في الطلب الأول، بمعنى أن الطلب الأول به ستة بنود، والطلب الآخر به أربعة بنود.

وتابع أنه لذلك وجهت الدعوتين الساعة 11 ونصف يوم الاثنين لعقد جلسة خاصة اليوم الأربعاء في الطلب الأول وعقد جلسة خاصة يوم الخميس وفقاً للطلب الثاني حسب البنود المذكورة، وأشار رئيس المجلس إلى أنه يوم الاثنين الساعة 11 ونصف وقعت الدعوات وقامت الأمانة العامة باتخاذ الإجراءات ووصل إلى النواب الساعة الثانية ظهراً.. وصرحت الساعة 12 وثلث تقريباً، وقلت إني وجهت الدعوة لعقد الجلستين.

وقال الغانم إنه استلم طلباً في السجل الساعة الواحدة إلا ربع مطابق للطلب الأول مع تغيير فقط التاريخ من الأربعاء إلى الخميس، وتابع أنه يفترض أن يُسحب طلب يوم الأربعاء بدلاً من أن يأتي الجميع اليوم لجلسة يعرف الكل أنها لن تعقد ولكنني أتبع الإجراءات اللائحية ولم أخاطب رسمياً بسحب هذا الطلب.

المصدر:- سبوتنيك