تحدث الفنان المصري، عزت العلايلي، في برنامج صاحبة السعادة مع الفنانة إسعاد يونس لأول مرة، كواليس تصوير فيلم الإنس والجن مع الفنانة يسرا، بالإضافة إلى فيلم الطريق إلى إيلات.

وقال عزت العلايلي، :إن الفنانة يسرا أصيبت بالذعر خلال تصوير فيلم الإنس والجن، مشيرا إلى أنه في إحدى أيام التصوير رأت يسرا خيالا فذهبت تقول له هناك شيء غريب في الاستديو وهي تشعر بذعر شديد، وفي النهاية اتضح أن أحد العمال يقوم بتغيير لمبات الإضاءة .

وتحدث أيضا عن كواليس فيلم الطريق إلى إيلات الذي يحكي أحداث ما بعد حرب 1973 بين مصر وإسرائيل، قائلاً إن التصوير شهد مواقف مضحكة غير عادية، بقدر ما احتوى مغامرات فوق مغامرات أحداث الفيلم.

وحكى كيف تصرف الفنان محمد سعد عندما كانوا فوق المركب، في طريقهم إلى عرض البحر حيث لا مجال للمزاح، وبينما كانوا يقفزون في الماء تباعا، تظاهر محمد سعد بالفزع، وسأله إن كان عليه القفز في الماء بالفعل، فأكد له أن سترة الطفو ستطفو به ولو في المحيط، وعندما قفزا أخيرا، قال إنه كان يضحك معه.

وكشف الفنان المصري الكبير، عن كواليس مشاركته في فيلم الأرض قائلاً: في أحد الأيام لقيت جرس البيت بيضرب ولقيت المخرج يوسف شاهين وطلب مني المشاركة في فيلم الأرض، وتابع: كواليس مشاركتي في فيلم الأرض من أجمل أيام حياتي خاصة جلسات الحديث في السياسة والشعر والفن.

وأضاف عزت العلايلي: كنت مدركا أهمية الفيلم والقضية لأن قصة فيلم الأرض كانت جادة ولم يكن بها أي لمحة من لمحات السخرية والاستهزاء، متابعا: مشهد سقوط البقرة في الساقية كان صعبا وكنا في فصل الشتاء والمياه كانت تلج.