وصلت الإيرادات الفصلية لشركة فيسبوك التوقعات بشكل كبير، وذلك بعد نشاط مكثف للإعلانات من شركات تجارة التجزئة الإلكترونية في موسم العطلات، لكنها حذرت من أن تعديلات أبل الوشيكة بشأن الخصوصية قد تضر بالإيرادات، إذ تتعارض مع الاستهداف الإعلاني.

وقالت إنها تتوقع أن تواجه الكثير من الرياح المعاكسة على صعيد الاستهداف الإعلاني في 2021.

حيث تتوقع فيسبوك أن تحديث أبل لنظامها التشغيلي iOS 14 لهواتف آيفون قد يبدأ في التأثير سلبا على الإيرادات في نهاية الربع الأول.

واستقر سهم الشركة بعد ساعات من تراجعه في البداية.

وقالت الشركة : إن زيادة نشاط التجارة الإلكترونية بفعل الجائحة والتحول في الطلب الاستهلاكي إلى السلع بدلا من الخدمات عزز نمو الإيرادات التي تفتر على نحو مطرد مع نضوج أنشطتها.

وتجاوزت الإيرادات الكلية، المؤلفة كلها تقريبا من مبيعات الإعلانات، 33 بالمئة إلى 28.07 مليار دولار في الربع الرابع المنتهي في 31 ديسمبر مقارنة مع 21.08 مليار دولار قبل عام.

وفقا لبيانات من آي.بي.إي.إس من رفينتيف كان متوسط توقعات المحللين أن تحقق الشركة إيرادات فصلية 26.44 مليار دولار.

حيث بلغ صافي الربح 11.22 مليار دولار أو 3.88 دولار للسهم مقارنة مع 7.35 مليار دولار أو 2.56 دولار للسهم.

وزاد المستخدمون النشطون شهريا 12 بالمئة إلى 2.80 مليار وهو ما يتجاوز 2.75 مليار في توقعات المحللين، بحسب ما نقلت رويترز.

وكانت المئات من الشركات والعلامات التجارية قد أوقفت بث إعلاناتها على شبكة فيسبوك في إطار حركة دولية تحت شعار أوقفوا الترويج للكراهية جرياً وراء الربح، التي تتهم فيسبوك بإساءة التعامل مع المحتوى الذي يحرض على الكراهية والعنصرية حرصاً على جذب المزيد من المستخدمين.

 

المصدر : سبوتنيك