تعد البازلاء الخضراء من أكثر الأطعمة التي يفضلها الكثير من الناس، حيث تحتوي الكثير من العناصر الغذائية المهمة للجسم، والتي تتركز في الفيتامينات والمعادن والألياف الطبيعية، ولكن هناك الكثير من الأشخاص الذين يحبون تناول البازلاء نيئة بدون قلي، دون العلم بالأضرار التي يمكن أن تسببها على الصحة العامة، وبشكل خاص هناك العديد من المضاعفات التي تطول الجهاز الهضمي.

القيمة الغذائية في البازلاء:

 إن القيمة الغذائية لـ 100 جرام من البازلاء الخضراء هي فقط 55 سعرة حرارية ، نفس الكمية من الخضار تحتوي على 5 غرام من البروتينات ، 0.2 غرام من الدهون ، 8.3 جرام من الكربوهيدرات و 5.5 جرام من الألياف الغذائية.

ومن اهم أضرار تناول البازلاء النيئة:

ويمكن أن يسبب تناول البازلاء النيئة انتفاخات مخيفة بالمعدة، والإصابة بالإمساك والاسهال بسبب سوء عملية التمثيل الغذائي.

وعند الإفراط  في تناول البازلاء النيئة يمكن أن تسبب في حدوث خللًا في امتصاص المعادن الموجودة بها.

وقد تؤدي إلى اصابة الشخص بمرض السكري من الدرجة الثانية، وفي المقابل إذا تم تناولها باعتدال، فإنها تحافظ على ضبط واعتدال معدل السكر في الدم.

وتؤثر البازلاء النيئة على القولون بشكل كبير، وذلك ما أثبتته العديد من الدراسات المسبقة.

ولذا ينصح الخبراء في التغذية بضرورة تناول البازلاء بعد طهيها أو سلقها بالماء، فعند غسل البازلاء بالماء الفاتر، ذلك يؤدي إلى التخلص من البكتيريا والفيروسات التي تكون عالقة بها، وبالتالي تؤثر سلبيًا على الجهاز الهضمي.

كما تستخدم البازلاء الخضراء في مستحضرات التجميل المنزلية ، حيث يتم استخدامها كعامل تجديد يحفز نمو الخلايا الميتة وتجديدها ، ويبطئ عملية الشيخوخة وتلاشي الجلد لهذا ، فإن تناول أطباق البازلاء عدة مرات في الأسبوع يكفي.

المصدر :- القاهرة 24