كشفت دراسة حديثة أن اتباع عادات صحية في سن الخمسين يمكن أن يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري.

ووفقاَ الدراسة، تي أتش تشان للصحة العامة في جامعة هارفارد ونشرتها  المجلة الطبية البريطانية (BMJ)، فإنه عبر اتباع 5 عادات صحية، يمكن للمرء أن يزيد من متوسط العمر المتوقع.

وتبحث الدراسة في مجموعة من عوامل نمط الحياة التي قد تزيد من متوسط ​​العمر المتوقع الخالي من الأمراض الرئيسية مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان.

وكشفت الدراسات أن التدخين وقلة النشاط وسوء جودة النظام الغذائي والإفراط في تناول الكحوليات تساهم بنسبة تصل إلى 60% من الوفيات المبكرة، وتقلص من 7.4 إلى 17.9 عاما من متوسط ​​العمر المتوقع.

عوامل نمط الحياة القابلة للتعديل التي يمكن أن تحدث الفرق هي:

ممنوع التدخين 

الحفاظ على صحة مؤشر كتلة الجسم

زيادة النشاط البدني

تحسين جودة النظام الغذائي

تناول كميات أقل من الكحول

ويرتبط أسلوب الحياة الصحي يرتبط بانخفاض مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري بالإضافة إلى الوفيات. لم يقتصر الأمر على زيادة متوسط العمر المتوقع فحسب، بل زاد أيضا عدد السنوات التي عاشها الأشخاص الذين اتبعوا العادات الخمسة دون أن يصابوا بأي من هذه الأمراض.

 المصدر : سبوتنيك