داء السكري من النوع 2 هو حالة يمكن أن ترتفع فيها مستويات السكر في الدم إلى مستويات خطيرة، لذلك يُنصح بشدة بتوخي الحذر بشأن ما يتناوله مرضى السكري.

وبحسب خبراء الأبحاث والصحة، فإن المانجو هي الخيار الأفضل عندما يتعلق الأمر بعلاج مرض السكري من النوع 2 بشكل صحيح. تحتوي المانجو على الألياف ومضادات الأكسدة المختلفة التي تلعب دورًا في خفض نسبة السكر في الدم بشكل عام.

ويشمل المانجو على مادة البوليفينول والتريتربين واللوبيول. هذه المركبات لها خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات.

قال استشاري الغدد الصماء , الدكتور ماهيش: يمتلك مستخلص أوراق المانجو (مانجيفيرين) القدرة على تثبيط إنزيم ألفا جلوكوزيداز، مما يساعد على تقليل استقلاب الكربوهيدرات المعوي وبالتالي تقليل مستويات الجلوكوز في الدم. هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة الجرعة الدقيقة لمستخلص الأوراق.

يعد ارتفاع نسبة السكر أو مستويات السكر في الدم علامة على الإصابة بمرض السكري، وفقًا لما ذكره موقع Medical News Today.

ومراقبة مستويات السكر في الدم والتحكم فيها أمر مهم للغاية. وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA) ، يحتوي كوب واحد من المانجو يبلغ 165 جرامًا على 99 سعرة حرارية و 24.7 جرامًا من الكربوهيدرات، بما في ذلك 22.5 جرامًا من السكر. تشير نتائج الدراسة على الفئران إلى أن المانجو قد تخفض مستويات السكر في الدم لدى الحيوانات.

وتعتبر أوراق المانجو لها القدرة على تحسين إنتاج الأنسولين وتوزيع الجلوكوز. يمكن أن تساعد في استقرار مستويات السكر في الدم. أوراق المانجو غنية أيضًا بالبكتين وفيتامين سي والألياف. وهذه العناصر مع بعضها، مفيدة لكل من مرض السكري والكوليسترول.

 

المصدر : سبوتنيك