ينتظر الجمهور الثلاثاء المُقبل انطلاق فيلم العارف، الفيلم المُنتظر عرضه منذ سنوات، والذي تأثر تصويره كثيرًا بسبب ظروف فيروس كورونا، حيث تنقل فريقه للتصوير بين 4 دول وهم مصر وإيطاليا وبلغاريا وماليزيا، وهو الفيلم الذي تدور أحداثه حول فكرة حرب العقول في الوقت المُعاصر، من خلال شخصية يونس التي يقدمها الفنان أحمد عز.

ويدور الفيلم حول فكرة أفلام التشويق والأكشن، وهي تيمة الأفلام المُتعارف عليها لبطل العمل أحمد عز، ولكن المُختلف هذه المرة هو إسناد شخصية الـantihero، أو شخصية الشرير في الفيلم للفنان أحمد فهمي، الفنان الذي صنع نجوميته كفنان كوميدي بداية من ظهوره بشكل احترافي للمرة الأولى في فيلم ورقة شفرة مع الثلاثي شيكو وهشام ماجد عام 2008.

وتنازل أحمد فهمي هذه المرة عن البطولة المُطلقة ووقف بجانب صديقه والتي تجمعهم قرابة أسرية  أحمد عز، بسبب شكل الشخصية الجديدة التي سيغير من خلالها جلده، وهو الأمر الذي تعجب منه البعض بعد طرح برومو الفيلم، لكن جاءت ردود الفعل إيجابية، ومن الواضح أن فهمي سينجح في هذا الاختبار.

وقبل فيلم العارف حاول فهمي لعب شخصيات مُختلفة بخلاف الكوميديا، لكنها كانت بمثابة أدوار شرف، مثل ظهوره في فيلم ليلة هنا وسرور مع محمد إمام، وفيلم كازابلانكا الذي كان يجسد فيه شخصية الميكسيكي مع أمير كرارة وعمرو عبد الجليل وإياد نصار.

وتحدي أحمد فهمي الجديد يُشبه التحدي الذي خاضه الزعيم عادل إمام من قبل حينما قرر التحول من كونه فنانا يقدم الكوميديا الفرس فقط، إلى تقديم أفلام أكشن وأفلام جادة تحمل رسالة هامة، وهو الأمر الذي واجه بسببه انتقادات كثيرة، على الرغم من جودة الفيلم على مستوى الإيرادات والنقد، وزادت تِلك الانتقادات حينما قدم فيلم المشبوه وهو الفيلم الأول لعادل إمام الذي لن تجد فيه أفيه واحد أو ضحكة، لكن مع مرور الأيام أثبت الزعيم وجهة نظره ونافس كنجم شامل يستطيع تقديم الكوميديا والأكشن والتراجيدي وغيره.

ويشارك في فيلم العارف بطولته كل من: أحمد عز، أحمد فهمي، مصطفى خاطر، محمود حميدة، كارمن بصيبص، أحمد خالد صالح، حازم إيهاب وآخرون، ويضم الفيلم مجموعة من ضيوف الشرف أبرزهم محمد ممدوح، وهو تأليف محمد سيد بشير وإخراج أحمد علاء الديب وإنتاج شركة سينرجى فيلمز.

 

المصدر : القاهرة 24