هبطت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، جراء مخاوف جديدة حيال الطلب بعدما أظهرت بيانات انخفاض واردات الصين من الخام في النصف الأول من العام، ولكنها لازالت قرب أعلى مستوى في أسبوع وسط مخاوف بشأن الإمدادات مع تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة كورونا.

وبحسب وكالة رويترز في تقريرها عن انخفاض خام برنت ثمانية سنتات وهو ما يوازي 0.1 بالمئة إلى 76.41 دولار للبرميل بعدما كسب 1.8 بالمئة يوم الثلاثاء الماضي.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط 15 سنتا ما يعادل 0.2 بالمئة إلى 75.10 دولار للبرميل بعدما قفز 1.6 بالمئة في الجلسة السابقة.

وهبط واردات الخام الصينية ثلاثة بالمئة من يناير/كانون الثاني إلى يونيو/حزيران مقارنة بها قبل عام وهو أول انكماش منذ 2013، وأدى عجز في حصص الواردات وأعمال صيانة في المصافي وارتفاع الأسعار العالمية إلى كبح المشتريات.

وقالت مجموعة يوراسيا في مذكرة جرى خفض الواردات بسبب ارتفاع الأسعار مما قلص هامش ربح المصافي.

وتابعت إذا لم تتفق أوبك على زيادة للإمدادات قريبا فأن أسعار النفط المرتفعة ستقود على الأرجح لتقويض الطلب حتى في الأسواق الناشئة الأكثر تأثرا بالتكلفة وخاصة الهند.

 

المصدر : سبوتنيك