قال مسؤولان أمريكيان، اليوم السبت، إن واشنطن أجلت 2500 أمريكي من العاصمة الأفغانية، كابول، خلال الأسبوع الماضي.

وبحسب رويترز في إفادة للصحفيين في مقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) ، قال الميجور جنرال وليام تايلور إن إجمالي عدد الأشخاص الذين تم إجلاؤهم من أفغانستان بلغ 17 ألفا بينهم 2500 أمريكي.

وقال المتحدث باسم البنتاغون حون كيربي إنه ليس لديه رقم محدد بشأن أعداد الأمريكيين الذين لا يزالون في كابول وأفغانستان عموما.

وأوضح المسؤولان أن الولايات المتحدة في صراع مع الوقت والمكان لإجلاء الأشخاص الراغبين في مغادرة أفغانستان.

والجدير بالذكر أن حركة طالبان (المحظورة في روسيا) بسطت سيطرتها على معظم أراضي أفغانستان، فيما سيطر مسلحوها على جميع المعابر الحدودية، واستولت الحركة يوم 15 أغسطس/ آب الجاري، على العاصمة كابول، ودخل مقاتلوها القصر الجمهوري بعد مغادرة الرئيس أشرف غني البلاد.

وبعد سيطرة طالبان على السلطة بدأت الدول الغربية في إجلاء رعاياها من أفغانستان، بينما تدفق آلاف الأفغان على مطار كابول رغبة في السفر إلى خارج البلاد.

 

المصدر : سبوتنيك