هاجمت الفنانة اللبنانية، إليسا، هجوما حادا على المسؤولين في لبنان، بعد وقوع انفجار خزان المحروقات في مدينة عكار اللبنانية.

عبرت الفنانة عن رفضها سماع كلمة استنكار للحادث من جانب أي سياسي أو مسؤول أو نائب أو وزير، مشيرة إلى أن الشعب اللبناني منحهم أصواته لكي يأمنوا له الحد الأدني من حقوقه ولقمة عيشه، ولكنهم تسببوا في جوعه.

وأكدت إليسا على أن دم كل شهيد أو جريح في حادث انفجار عكار في رقبة المسؤولين بلبنان، ودعت الله أن ينتقم منهم فردا فردا، واصفة إياهم بـالوقحين.

وكشفت وزارة الصحة اللبنانية، صبيحة اليوم الأحد، ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار صهريج وقود في عكار شمالي لبنان إلى 22 قتيلا و79 جريحا.

وأفادت صحيفة النهار، أن آخر حصيلة رسمية للوزارة تظهر أن انفجار خزان البنزين أدى إلى سقوط 22 قتيلا ونحو 79 جريحا.

وحاليا يعاني لبنان نقصا حادا في الوقود، وشهدت البلاد في الأيام الأخيرة حوادث خطف صهاريج. وأعلنت مستشفيات أنها تعاني من نقص الوقود وقد تضطر إلى الإغلاق.

 

المصدر : سبوتنيك