تصدر اسم الفنان المصري محمد رمضان مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشره صورة عن منحه الدكتوراه الفخرية في التمثيل والأداء الغنائي ولقب سفير الشباب العربي.

وكان محمد رمضان قد نشر على صفحته في الفيسبوك صورًا لتكريمه في مهرجان أفضل الدولية في كازينو لبنان حيث تظهر الصور المتداولة شهادة دكتوراه من المركز الثقافي الألماني الدولي في لبنان بتاريخ 5 أغسطس، وأخرى لشهادة سفير الشباب العربي من نقابة المسرح والإذاعة والسينما ونقابة محترفي الموسيقى والغناء.

أما بالنسبة لنقابة الممثلين في لبنان، فأصدرت بيانًا، برئاسة النقيب نعمة بدوي، يوم الخميس تفند وتنفي فيه ما تم تداوله.

وقالت النقابة: يهم نقابة ممثلي المسرح والسينما والإذاعة والتليفزيون في لبنان (نقابة الممثلين)، أن توضح للرأي العام اللبناني والمصري والعربي، أنها لم تشارك في هذا التكريم لا من قريب ولا من بعيد، وهي ليست الجهة المخولة بمنح ألقاب سفراء أو غيرها من الألقاب.

كما أكدت النقابة أنه منذ تأسيسها عام 1948، لم تمنح أي لقب لأي فنان عربي أو لبناني. وأضافت: إننا نرفض زج اسم نقابتنا وتاريخها في مواضيع سطحية شكلية؛ لأن دأبنا هو الدفاع عن حقوق الممثل اللبناني ودعمه، وقيام أفضل العلاقات مع النقابات العربية الشقيقة.

ومن بعد نفي المؤسسات الرسمية خبر تكريم رمضان، نشر المغني المصري صورة له تجمعه بابنه في طائرته الخاصة وكتب: لا أنظر خلفي إلا لالتقاط صورة.

المصدر :BBC