أوضح التقرير اليومي لغرفة طوارئ الخريف بولاية نهر النيل السودانية، بانخفاض منسوب نهر النيل الرئيسي ونهر عطبرة.

وأشار التقرير إن منسوب النيل الرئيسي سجل اليوم الثلاثاء انخفاضا قدره 13 سم عن منسوب أمس، بمعدل يقل متر و26 سم عن منسوب العام الماضي، فيما سجل منسوب نهر عطبرة انخفاضا قدره 20 سم عن منسوب أمس بما يقل مترا و62 سم عن منسوب العام الماضي.

وقال التقرير إلى أن الفاصل المدارى يمر شمال أبو حمد جنوب مدينة كتم والولايات الغربية ومتوقع هطول أمطار متوسطة إلى خفيفة خلال فترة التوقع، بحسب الوكالة الرسمية.

وبين التقرير أن جريان سيل بمحلية بربر بمنطقة المكايلاب في مساره الطبيعي وما زالت الجهود الهندسية تجرى لتقوية التروس والحمايات بمناطق الهشاشة والمنخفضات وجاري حصر الأضرار بالمحليات.

وناشدت الغرفة جميع المواطنين القاطنين على ضفاف الأنهار والجزر بأخذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجارى الوديان والسيول والخيران حفاظا على أرواحهم وممتلكاتهم.

يأتي ذلك بعدما كان منسوب النيل قد تجاوز منسوب الفيضان، في العاصمة الخرطوم، الشهر الماضي، الأمر الذي دفع السلطات السودانية إلى تحذير المواطنين.

وأشار البيان إلى أن معدل التصرفات خلف السدود، سجل ملايين الأمتار المكعبة، حيث سجل الروصيرص 633، وسنار 639، وجبل اولياء 74، وأعالي عطبرة وستيت 519، وخشم القربة 157، مروي، 682.

وجاء في البيان وقتها، أن إيراد النيل الأزرق، عند محطة الديم بالحدود السودانية الإثيوبية، وصل إلى 742 مليون متر مكعب، فيما بلغ إيراد نهر عطبرة عند الحدود السودانية الإثيوبية 200 مليون متر مكعب، وفقا للبيان اليومي للجنة الفيضان.

 

المصدر: سبوتنيك