ضرب زلزال بقوة 6.9 درجات على مقياس ريختير مناطق في جنوب شرقي المكسيك، مساء الثلاثاء، كما أعلن المرصد الوطني للزلازل، في حين حذّر مركز أميركي من خطر حصول تسونامي بسببه.

 

وقال المرصد إنّ مركز الزلزال يقع على بُعد 14 كلم جنوب شرقي منتجع أكابولكو الساحلي في ولاية غيريرو، وعلى بُعد 400 كلم جنوب العاصمة مكسيكو.

 

من جهته، أصدر مركز الإنذار المبكر من التسونامي في المحيط الهادئ، ومقرّه في هونولولو عاصمة ولاية هاواي الأميركية، تحذيرًا من خطر حصول أمواج مدّ عالٍ ضمن دائرة شعاعها 300 كيلومتر من مركز الزلزال على طول سواحل المكسيك.

 

وأدّى الزلزال الذي استمرّ أقلّ من دقيقة إلى اهتزاز المباني في سائر أنحاء العاصمة، حسب ما أفادت وكالة فرانس برس. ولم ترد في الحال معلومات عن وقوع خسائر بشرية أو مادية من جراء الزلزال.

 

ويعود آخر زلزال كبير في المكسيك (بلغت قوّته 7.1 درجات) إلى 19 سبتمبر 2017، وقد أودى يومها بحياة 369 شخصًا.

 

المصدر:- القاهرة 24