أفادت مصادر إيرانية رسمية أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، بحثا اليوم الأحد في طهران العلاقات الاقتصادية الثنائية، كما اتفقا على إلغاء التاشيرات بين البلدين الجارين.

 

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن الكاظمي، وهو أول مسؤول أجنبي يزور الرئيس الإيراني الجديد، وصل على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى.

 

وقال رئيسي في مؤتمر صحفي بعد اللقاء إنه تم اتخاذ عدة قرارات في الاجتماع المشترك، وأضاف أن الكاظمي وافق على زيادة حصة إيران بشأن زائري الأربعينية.

 

وتأتي الزيارة في وقت يحاول فيه العراق التوسط بين دول عربية وطهران. فمنذ أبريل/نيسان تحاول بغداد تسهيل المحادثات بين إيران والسعودية من أجل تخفيف حدة التوتر بين القوتين الإقليميتين.

 

ويتضمن جدول أعمال الكاظمي في زيارته إلى طهران بحث التعاون في مجال الطاقة ومسألة الديون العراقية، ومشروع ربط شبكة السكك الحديد بين مدينتي شلمجه في إيران والبصرة في العراق.

المصدر:- bbc