خرج مانشستر يونايتد من مضيفه وست هام يونايتد (2-1) بفوز صعب في الجولة الخامسة من الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد.

 

ضرب الجزائري سعيد بن رحمة المدافع الفرنسي رفائيل فاران بتسديدة قوية في الدقيقة 30 وغير مسارها ، ثم عانق أمام الحارس الإسباني دافيد دي خيا في الشباك.

 

عادل النجم البرتغالي كريستيانو كريستيانو رونالدو النتيجة بتسديدة من منطقة الجزاء بعد خمس دقائق فقط بعد تمريرة رائعة من مواطنه برونو فرنانديز.

 

وفي الدقيقة 89 سجل البديل لينجارد هدف الفوز الثاني لصالح الشياطين الحمر.

لكن الفضل الأكبر في انتصار مانشستر يونايتد يعود إلى حارسه الذي تصدى لركلة جزاء في الدقيقة الثالثة القاتلة في لقاء استاد لندن الأولمبي ليحل محل حساب الوقت الضائع.

 

وبعد هذا الفوز رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 13 نقطة وعاد إلى صدارة الدوري بفارق الأهداف ، وتغلب ليفربول على كريستال بالاس الزائر 3-0 في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس السبت على ملعب أنفيلد.

 

في المقابل، توقف رصيد وست هام يونايتد عند 8 نقاط، وبقي في المركز الثامن على سلم ترتيب البريمير ليغ.