قضت محكمة بريطانية بسجن طبيب لمدة 14 سنة لإدانته بحقن شريكته بمادة سامة في إطار طقوس زائفة لطرد الأرواح الشريرة.

وشرع حسام متولي، 61 سنة، في قتل شريكته كيلي ويلسون بحقنها بمخدرات في عدة جلسات في منزلهما في غريمسبي. واستمعت محكمة شيفيلد الملكية لأقوال متولي الذي اتهم شريكته، 34 سنة، بأنها تحت سيطرة أرواح شريرة.

وأدانت المحكمة الطبيب متولي بثماني تهم، من بينها الحقن بمادة ضارة والاحتيال. كما ثبتت إدانته أيضا في اتهامات استراق النظر بعد اكتشاف كاميرا مخبأة في غرفة تبديل ملابس النساء في عيادته الخاصة.

وعلى مدار ثمانية أسابيع، استمعت هيئة المحلفين إلى مزاعم حسام متولي التي تضمنت اعتقاده بوجود كائنات أو جن داخل جسم شريكته وأنه كان يحاول إخراجه بقراءة آيات من القرآن الكريم ورش مياه وزيوت مباركة على بشرة ويلسون.

كما ذكرت أوراق القضية أنه كان يمارس معها 250 نوعا من الطقوس وسجل العشرات من الفيديوهات لتلك الجلسات العلاجية التي بدأها مع شريكته منذ عام 2016.

وعرضت مقتطفات من فيديوهات الجلسات العلاجية على هيئة المحلفين وتضمنت حوالي 200 لقطة مسجلة، سمع فيها متولي يردد بعض الكلمات أثناء حقن ويلسون، بسوائل من بينها مهدئات وهي ممدة أمامه بلا حراك على سرير.

المصدر:-bbc