من النهوض من الفراش بصعوبة، إلى المواظبة على أداء التمارين الرياضية، تغيرت حالة إيفا لينا راسموسن أثناء فترة الوباء. وتعزي راسموسن السويدية ذات الـ 55 عاما الفضل في هذا التحول لتطبيق سويدي يقدّم تمارين رياضية مصممة خصيصًا لمساعدة الذين يعانون من آلام المفاصل.

كل يوم، يرسل التطبيق رسالة تذكير إلى راسموسن لكي تؤدي سلسلة من التمارين لمدة خمس دقائق، كتمرين القرفصاء، وتمرين رفْع الساقين.

وتضمن فيديوهات توضيحية يوفرها التطبيق فهْم مستخدميه كيفية أداء التمارين على الوجه السليم، فضلا عن مناسبة التمارين مع مقدار ما يعانيه المستخدِم من آلام بحسب إجابات الأخير على أسئلة في هذا الصدد.

كما يوفر التطبيق خاصية التحدث إلى أخصائي معالجة طبيعية، والذي يتولى تنسيق عمل مكالمات فيديو منتظمة.

تقول راسموسن: أستطيع بحق أن أشعر بالتحسن. وتعاني راسموسن من آلام في الركبة. وعندما بدأتْ في العلاج باستخدام التطبيق في مارس/آذار 2020 كانت راسموسن بالكاد تستطيع إتمام بضعة تمارين من تمرين القرفصاء، أما اليوم فهي تتباهى بالقيام بـ 21 تمرين قرفصاء.

ويسمّى التطبيق جوينت أكاديمي Joint Academy، وتمّ تدشينه عام 2014 بهدف تحسين علاج آلام المفاصل. وأسس التطبيق ليف دالبرج، أستاذ التهاب المفاصل بجامعة لوند السويدية بالشراكة مع ابنه جاكوب، الذي أرجأ دراسة علوم الحاسب للبدء في إطلاق التطبيق.

المصدر:-bbc