استقبلت شعبة الجلود بغرفة القاهرة التجارية، وفدًا إيطاليًا متخصصًا في قطاع الجلود، شمل كل من جياني  سكوبوني – رالف أربيد- فرانكو كافارا- اندريا سيولي- باولو جيريلي – أشرف أرميا، وذلك  لبحث سبل التعاون خلال الفترة المقبلة.

ورحب محمد مهران، عضو مجلس إدارة غرفة القاهرة ورئيس الشعبة بأعضاء الوفد، ناقلا لهم ترحيب المهندس إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة، مشيرًا إلى أن هذا اللقاء يستهدف زيادة التعاون المشترك؛ من أجل تطوير قطاع الجلود، متوقعًا أن يكون هناك تعاون كبير في الفترة القادمة في هذا القطاع في ظل وجود متخصصين في تدوير مخلفات الدباغة وتحويلها إلى أسمدة عضوية.

وقال مهران، إن الاستفادة من الخبرات المتبادلة طبقًا للتطورات العالمية تؤدي إلى تنمية هذا القطاع وفتح أسواق تصديرية جديدة، ما يمثل الهدف الأسمى من هذا اللقاء، وكذا العمل من خلال شهادات الجودة ذات المواصفات العالمية التي من خلالها سيتم دخول الأسواق المختلفة.

كما لفت إلى تكثيف الاتصال بين الجانبين مستقبلًا خاصة بعد هذا اللقاء الذي يستهدف تطوير هذا القطاع طبقًا للمواصفات العالمية لكل المنتجات في قطاع الجلود.

وأكد أعضاء البعثة الإيطالية، أن هذا اللقاء يستهدف الاستدامة في قطاع الجلود وفتح أسواق تصديرية جديدة بمنتجات ذات مواصفات عالمية والتركيز على شهادات الجودة المستقبلية في جميع مراحل الإنتاج والحفاظ علي البيئة.

فيما أشار إلى أن هناك نظرة توسعية للأسواق الوطنية والعالمية والالتزام بالمعايير العالمية خاصة في ظل جائحة كورونا، واستخدام الآلات الحديثة والاعتماد على أحدث تكنولوجيا في الإنتاج وسبل التسويق الحديثة التي تمكنا من دخول الأسواق العالمية في هذا القطاع.

المصدر:-القاهرة 24